النشر العلمي

  • السلطة التأديبية لصاحب العمل على العامل

إن ما يبرر امتداد سلطة صاحب العمل أنه لم تعد السلطة مجرد ممارسة للصلاحية التقليدية، بل أصبحت " سلطة تنظيم هذه الوحدة الاقتصادية التي تحتاج في تسييرها الى رؤوس الأموال والعمل البشري، وهذا ما يبرر امتداد سلطة صاحب العمل من السلطة على العامل، وهذه السلطة تمكنه من اتخاذ أي تدبير ضد أي شخص مخالف للأوامر والتعليمات التي أقرها صاحب العمل.وتهدف هذه الدراسة الى بحث السلطة التأديبية لصاحب العمل، والنطاق الذي يجب أن تمارس فيه هذه السلطة، ولأن صاحب العمل يملك حق فرض تنظيم التسيير مؤسسته، وهذا في المقابل يؤثر تأثيراً مباشراً على العامل وعمله، وقد تهدد هذه السلطة العلاقة التعاقدية برمتها، إذ ربما يستخدمها صاحب العمل بصورة تعسفية للتحايل على التزاماته تجاه العامل.وتوصلت الدراسة الى عدة نتائج أهما أن التزام العامل بالالتزامات التي يفرضها عليه عقد يحتم وجود وسيلة لكي تضمن فاعلية هذا الالتزام، ولعل ذلك هو السبب الرئيسي لإعطاء صاحب العمل سلطة تأديبية لكي يمارسها تجاه العامل في حالة إخلاله بالتزاماته، كما يوصى الباحث بإيجاد نوع من التوازن في حق صاحب العمل في ممارسة السلطة التأديبية لضمان محاسبة العامل الذي يخل بإلتزاماته، وحق العامل من تعسف صاحب العمل أو تحايله لتوقيع الجزاءات عليه بدون وجه حق .

 

The cause behind the extension of the employer authority, is that the authority is not only to practice the classical privileges, but it becomes" an authority of organization of this economical unit which in need to capital and human resources for its steering, this is why the authority of  labour conveyed from authority to labour, this authority enables him to decide any dealing against any violation of orders and instruction provided by the employer. This study aims at investigating the  labour protection authority, and the domain that can authority practice within, because the employer owned the right of organizing his establishment, this in parallel can effects directly on the  labour and his job, this authority may threatening the contract between them as whole, so the employer may use this contract forcedly for avoiding labours commitments regarding the  labour.The study comes up with many results, such as; the  labour contract commitments, this required a means to insure the efficacy of this commitment, this is the main reason to give the  labour a protection authority to be practiced against the  labour to insure the that the business was done. The study recommended the followings: labour right from the power of the employer or giving him the penalties without right.

published in مجلة الدراسات العليا - جامعة النيلين

  • النظام القانوني لاندماج الشركات واَثاره القانونية -دراسة مقارنة

مستخلص

     تناولت هذه الدراسة النظام القانوني لاندماج الشركات واثره على الشركات المندمجة ، دراسة مقارنة ، حيث أضحى الاندماج  بين الشركات ظاهرة اقتصادية لها أسبابها في ظل الحياة المعاصرة ، وهو محل الاهتمام الاقتصادي والفقهي والقانوني . درس الباحث بالتحليل تعريف اندماج الشركات، فاندماج الشركات هو عقد بين شركتين أو أكثر قائمتين من قبل ، يسمّى مشروع الاندماج ، تتفقان بموجبه على الإتحاد بينهما عن طريق الضم  فتزول بموجبه الشخصية القانونية للشركة المندمجة، أو عن طريق المزج بين الشركتين فتنشأ شركة جديدة مع زوال الشخصية القانونية للشركتين . وتناول  الباحث صور الاندماج وتقسيماته حسب اختلاف وجهة نظر الفقه القانوني إليه،  وبيّن الطبيعة القانونية للاندماج ، كما تناول الباحث  الآثار القانونية المترتبة علي الاندماج ، سواء من حيث أثره علي الشركة المندمجة، أو بالنسبة للشركة الدامجة، أو الناتجة عن الاندماج ، أو أثره على العقود المبرمة من قبل الشركة أو الشركات المندمجة. أتبع الباحث المنهج الاستقرائي التحليلي المقارن، توصل الباحث الى جملة من النتائج والتوصيات أهمها :  يترتب على الاندماج انقضاء الشركة المندمجة وزوال شخصيتها المعنوية ، و فقدانها أهليتها في التقاضي.  كما يؤثر الاندماج في حقوق دائني الشركات المندمجة وحملة سنداتها، حيث أنّه يؤدي إلى اختفاء هذه الشركات، وحلول الشركة الدامجة أو الجديدة محلها في الوفاء بهذه الديون.  كما يؤثر في حقوق دائني الشركة الدامجة وحملة سنداتها، وذلك من خلال مزاحمة دائني الشركات المندمجة وحملة سنداتها لهم في استيفاء حقوقهم من الشركة الدامجة. وأوصت  للمشرّع السودانى بالنص علي الاَثار المترتبة علي الاندماج  بكل وضوح فيما يتعلّق بإنتقال حقوق والتزامات الشركات المندمجة إلي الشركة الدامجة أو الناتجة عن الاندماج باعتبارها خلفاً قانونياً بالاهتمام.كما  أوصت للمشرّع السوداني  بتعديل نص المادة (130) من قانون الشركات السوداني لسنة 2015م وذلك عن طريق حذف كلمة (يجوز) الواردة في هذه المادة  والاستعاضة عنها بكلمة (يجب) وذلك لأنّ الاندماج يؤدي إلي زوال الشخصية القانونية للشركة أو الشركات المندمجة وبالتالي لا يمكن أن تقاضي أو تقاضى ، كذلك لإنتقال حقوق و إلتزامات الشركة أو الشركات المندمجة للشركة الدامجة أو للكيان الجديد في حالة إندماج شركات وتكوين شركة جديدة.

الكلمات المفتاحية:

اندماج ، الشركات ، شخصية قانونية ، الشركة المندمجة، الشركة الدامجة.

Abstract

The study cast light on the legal system for the corporate mergers , and its effect on theintegrated companies, a comparative study, where the company emerging becomes more important for many reasons on the view of the controversy life, it is a position of legal, juristic, economic attention, the researcher studied analytically the definition of company emerging which is a contract between two or established companies, it is the merging project, the companies agreed according to that to emerge by consolidation, so the legal capacity of the integrated company will removed, or by mixing the two companies to produce a new company where the personalityto the two companies was removed. The researcher obtains many results the important of which is: the result of company emerging termination of the integrated company and removal of its personality's, losing of its capacity in judiciary. The emerging also effects on the rights of the integrated company inclusion and shareholders, where it lead to hiding of these companies, and replacing it capacity by the new company, that will be through the integrated company competitors, in satisfying of their rights, the study recommends the Sudanese legislative  to stipulate on the results effects of emerging clearly , regarding what related to the rights and obligations of the integrated company to the new one, because it is considered a legal substitution by attention. It also recommends the Sudanese legislative to amend the article No (130) from the Sudanese company law for the year 2015, by omitting the word( it is possible) that stipulated in the article and replaced by the word( it should) because the emerging will lead to removal of the legal personalityof the company, subsequently, it cannot be judged or sentenced, therefor to transfer the rights and the company obligations to the new company or new body in case of the company emerging and confirmation of a new company.

Key Words: corporate .  companies . legal personality . integrated  companies . integrated company.

published in http://repository.neelain.edu.sd:8080/jspui/bitstream/123456789/14616/1/7-55-1-14.pdf

  • دور العوامل الطبيعية المتعاقبة في سير العملية التعليمية من وجهة نظر المعلمين (دراسة ميدانية بمدارس التعليم الأساسي الحكومية بمحلية ود مدني الكبرى، ولاية الجزيرة، السودان، 2018م)

للعوامل الطبيعية المختلفة تأثير وواضح في أنشطة الإنسان المتنوعة، ويتوقف تأثير هذه العوامل الطبيعية على نوع ما يمارسه الإنسان من نشاط وعلى مدى قدرته على مقاومة تلك العوامل، هدفت الدراسة إلى التعرف على دور العوامل الطبيعية (فصل الخريف، موجات الحرارة، موجات البرد، الأتربة والغبار) في استمرار العملية التعليمية بمدارس مرحلة الأساس بولاية الجزيرة، كما هدفت إلى معرفة درجات تأثير هذه العوامل الطبيعية على عملية التعليم والتعلم وعلى الجلوس للامتحانات وعلى النشاط المدرسي اللاصفي بمرحلة الأساس، وهدفت الدراسة كذلك إلى التعرف على مدى قدرة تلاميذ وتلميذات مرحلة الأساس على مقاومة هذه العوامل الطبيعية. استخدمت الدراسة المنهج الوصفي مستعينة باستبانة أعدها الباحثان لأغراض الدراسة، وطبقت الاستبانة على عينة عشوائية طبقية قوامها (400) معلماً ومعلمة بمدارس الأساس الحكومية في محلية ود مدني الكبرى، للإدلاء بآرائهم والإجابة عن بنود الاستبانة، تم تحليل النتائج بتطبيق برنامج الحزم الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS). توصلت الدراسة إلى عدة نتائج، هي: للعوامل الطبيعية دور سلبي في سير العملية التعليمية بمدارس مرحلة الأساس الحكومية في ولاية الجزيرة، وأكدت الدراسة أن العوامل الطبيعية تؤثر على كلٍ من عملية التعليم والتعلم  وفي النشاط المدرسي اللاصفي بدرجة عالية، بينما تؤثر في جلوس التلاميذ والتلميذات للامتحانات بدرجة ضعيفة، أظهرت الدراسة أيضاً أن درجة مقاومة تلاميذ وتلميذات مرحلة الأساس للعوامل الطبيعية ضعيفة. توصي الدراسة بالعمل على محاولة تفادي دراسة تلاميذ وتلميذات مرحلة الأساس في فصل الخريف عند بناء التقويم الدراسي وأوصت كذلك بالاهتمام بالبيئة المدرسية، بحيث تتم مراعاة مختلف العوامل الطبيعية المتعاقبة أثناء فترات الدراسة. واقترحت الدراسة إجراء دراسات على المستوى القومي للتعرف على أثر العوامل الطبيعية على التحصيل الدراسي لتلاميذ مرحلة الأساس وطلاب المرحلة الثانوية.

published in مجلة الجزيرة للعلوم التربوية والإنسانية

  • Modeling Multi-Camera Coverage for Placement Optimization

Modeling camera coverage is essential in many visual sensor applications. Particularly in visual surveillance, planning the coverage modeling is critical to estimate the coverage and to design the sensor deployment. Given the environment representation, the coverage model produces the sensor coverage based on the device specifications; however, analyzing the visibility in an arbitrary scene is a challenging part. This letter proposes a preliminary setup based on imaging techniques to assist in solving the camera placement problem. The proposed setup computes the camera coverage in a two-dimensional digitized floor-plan. Additionally, a pixelwise line drawing routine analyzes the ray's visibility from the viewpoint to the width of the field of view. Three commercial surveillance cameras are modeled and the obtained result forms the necessary coverage table for subsequent optimization tasks. Finally, the …

published in IEEE Sensors Letters

  • Optimizing Visual Surveillance Sensor Coverage Using Dynamic Programming

Optimizing the visual sensors coverage to perform security monitoring tasks has an undeniable impact on the performance as well as the cost of video surveillance systems. The placement arrangement is an NP-hard problem, in which the main target is to seek an approximate solution. This paper addresses the placement of security cameras to maximize the total coverage of the camera network. The coverage of the visual sensor array is modeled descriptively using an enhanced pinhole camera model to obtain the layout of the field of view. The main contribution of the paper is to introduce a dynamic programming algorithm, which defines an optimal policy for solving the visual sensor coverage problem. To validate the proposed algorithm, we compared the outcomes of the dynamic programming algorithm with the existing benchmarking placement optimization techniques. The assessment reveals the effectiveness …

published in IEEE Sensors Journal

© 2016 University Of Gezira. All rights reserved | Design by Informatics Administration